يعاني البعض من ترهل البشرة، أو ظهور آثار الشمس، أو العديد من المشاكل الجلدية الأخرى، التي يوصي الطبيب لعلاجها بالفراكشنال ليزر على الوجه، فما هو الفراكشنال ليزر؟ وكيف يكون تأثيره على الوجه؟


آثار الفراكشنال ليزر على الوجه

يعد الفراكشنال ليزر من أنواع علاجات الليزر المجددة للبشرة والتي تستهدف أجزاء صغيرة من البشرة في الجلسة العلاجية الواحدة ولهذا سمي بالفراكشنال، ويمكن استخدامه لعلاج الكثير من مشاكل البشرة المتعلقة بالندوب، أو التجاعيد، أو علامات التمدد، أو غيرها، حيث يتميز بأنه من العلاجات الفعالة والتي لا تتطلب فترة نقاهة طويلة.[١]


ما هي الآثار الإيجابية ومميزات للفراكشنال ليزر؟

يمكن استخدام الفراكشنال ليزر في العديد من المشاكل الجلدية ويتمتع بمميزات عدة، ومنها التالي:[٢][٣]

  • تعالج الندوب بأنواعها، بما في ذلك الجراحية، أو ندوب ما بعد الجراحة، أو الندوب العرضية، أو ندوب حب الشباب، وما إلى ذلك.
  • تعالج علامات التمدد، وتعزيز إنتاج الكولاجين في البشرة.
  • تضيق المسامات الواسعة، خاصة حول الأنف وعلى الخدود.
  • تقلل من ظهور التجاعيد، خاصة التجاعيد حول العينين.
  • تزيل بقع البشرة الناتجة عن الشيخوخة أو بقع الشمس.
  • توحد لون البشرة وتزيل التلون والتصبغ غير المتساوي في البشرة.
  • تنعم البشرة وتزيد تألقها، وتقلل من الملمس الخشن للبشرة.
  • تحتاج إلى فترة نقاهة قصيرة نوعًا ما، أي أقل من أسبوع غالبًا.
  • تظهر النتائج بعد أسبوعين فقط من الإجراء، ويستمرار التحسن لمدة 6 أشهر بعد ذلك.


ما هي الآثار الجانبية وعيوب الفراكشنال ليزر؟

على الرغم من وجود العديد من ميزات الفراكشنال ليزر، إلّا أنّه ينطوي على بعض الآثار الجانبية، ومنها نذكر التالي:[٤]

  • إصابة المنطقة المعالجة باحمرار، وتورم، وحكة، حيث يكون الاحمرار شديدًا وقد يستمر لعدة أيام ثم يقل تدريجيا، كما يمكن للبشرة أن تتقشر بعد الإجراء.
  • ظهور حب الشباب: قد يتفاقم حب الشباب بعد العلاج نتيجة وضع العديد من الكريمات والضمادات السميكة على الوجه، وقد تظهر الميليا وهي عبارة عن نتوءات بيضاء صغيرة لفترة قصيرة.
  • الإصابة بعدوى: من الممكن أن يصاب الشخص بعدوى بكتيرية، أو فيروسية، أو فطرية.
  • إمكانية زيادة الكلف سوءًا، لذلك يفضل بعض الأطباء تجنبه للكلف.
  • حدوث تغيرات في لون البشرة: قد يغمق الجلد المعالَج بشكل مؤقت.
  • الإصابة بالاغتراب الجفنيّ: وهو انقلاب الجفن وكشف السطح الخارجي من الجفن عند إجراء الفراكشنال ليزر في منطقة قريبة من الجفن السفلي، ويحدث هذا في حالات نادرة فقط.
  • ظهور ندب: قد تظهر ندب دائمة ناجمة عن الفراكشنال ليزر، وهذا يحدث في حالات نادرة قليلة.
  • الإصابة بالتهاب الجلد التماسي (Contact dermatitis)، وهو تهيج الجلد وجفافه نتيجة تعرضه أو تلامسه مع مادة معينة، ويعد أحد أنواع الأكزيما.[٥]


نصائح لتقليل الآثار الجانبية

لتقليل فرص حدوث الآثار الجانبية والتقليل من مدتها، عليك بالتالي:[٦][٣]

  • تجنب فرك الوجه بعد الإجراء لمنع حدوث ندوب أو عدوى بكتيرية، حيث أنك قد تشعر بالحرقة في الوجه، أو لسعة، أو حكة، أو تورم، واعتمادا على العلاج الذي قمت بإجرائه قد تظهر بعض النتوءات أو بثرات على سطح البشرة، وقد تفرز هذه النتوءات والبثرات سائل شفاف أو أصفر، والتزم بتعمليات الطبيب فيما يخص العناية بالبشرة بعد الإجراء.
  • ارفع رأسك عن مستوى الجسم أثناء النوم، خاصة أول 4 أيام بعدد الإجراء لتخفيف التورم في الوجه.
  • استخدم الكمادات الباردة على المنطقة المعالجة لمدة 15 دقيقة كل ساعتين حسب الحاجة، خاصة أول 24-48 ساعة بعد الإجراء.
  • وزّع طبقة رقيقة من أي مرطب دهني على المنطقة المعالجة مرتين يوميا خلال فترة تقشّر البشرة.
  • تجنب الكريمات التي تحتوي على الريتينول، أو حمض الجلايكوليك، أو أي مواد مقشرة ومهيجة، خاصة أول 4-6 أسابيع بعد الإجراء.
  • تجنب النشاطات الرياضية الشديدة أول أسبوعين بعد الإجراء.
  • تجنب التدخين، فهو يبطئ عملية التعافي.
  • استخدم كريم واقي للشمس بحيث تكون حمايته لا تقل عن SPF 50، وتجنب الشمس المباشرة لمدة أقلها أسبوع بعد الإجراء.


هل نتائج الفراكشنال ليزر دائمة؟

يعتمد الأمر في هذا على الهدف من استخدام الفراكشنال ليزر، فعلى سبيل المثال إذا كانت لإزالة ندوب حب الشباب فلا تعدّ دائمة، ولكنّها طويلة الأمد وقد تستمر لسنوات، وفي الحقيقة تعتمد على عمق وشدة الندبات، ويجدر العلم أنّ الفراكشنال ليزر يتميز بقدرته على علاج ندوب حب الشباب التي تعذّر علاجها مع العلاجات الأخرى، لكن تستدعي بعض الحالات إجراء جلسات متابعة بين 3-7 سنوات.[٧]


كم عدد علاجات الفراكشنال ليزر التي سأحتاجها؟

ليس هناك من رقم محدد، إذ إنّ الأمر يعتمد على نوع بشرتك، وكيفية استجابتك للعلاج، والمشكلة المطلوب علاجها، وقد تم الوصول إلى أفضل ما يمكن لدى معظم الأشخاص خلال 3-5 جلسات فقط، بمدة تباعد من 4-6 أسابيع وفق ما أشارت إليه إحدى الدراسات السريرية.[٢]


هل هناك بدائل للفراكشنال ليزر؟

نعم هناك بعض الخيارات البديلة المناسبة للبعض، ومنها نذكر التالي:[٨]

  • نبضات ضوئية مكثفة: يساعد على إزالة معظم الاحمرار، والبقع البنية بأقل فترة نقاهة، ويعد أقل تكلفة من الفراكشنال ليزر، ولكنّه قد يحسن من التجاعيد بكفاءة أقل من الفراكشنال.
  • التقشير بالليزر أو التقشير الكيميائي: يتميزان بفعالية مشابهة للفراكشنال في التقشير العميق للبشرة، ولكن يجدر العلم أنّ هذه الفعالية تعتمد على عمق التقشير، كما يتطلب الأمر 1-2 أسابيع لشفاء أي حروق قد تحدث، كما يزيد التقشير الكيميائي والتقشير بالليزر من فرصة الإصابة بندبات أو عدوى.
  • التقشير التجزيئي: يساعد على شد الجلد والتجاعيد، ويمنح نتائج أفضل من الفراكشنال ليزر في هذا، كما أنّ الجلسات أقل للحصول على نفس النتائج، ولكنه قد يتطلب 3-7 أيام توقف عن العمل، بالإضافة إلى احتمالية زيادة فرصة الإصابة بالندبات أو العدوى.
  • تقشير الجلد: ليس هناك حاجة إلى التوقف عن الأنشطة اليومية أو العمل لهذا الإجراء، ولكن نتائجه تكون ضمن الحد الأدنى فقط.


أنواع علاجات الفراكشنال ليزر وفوائدها للوجه

تتعدّد أنواع علاجات الفراكشنال ليزر للوجه، وتقسم إلى 3 أنواع، ويمكن توضيحها كما يلي:[٩]

  • فراكسل الصقل Fraxel refine: يعمل هذا النوع على الوقاية من علامات الشيخوخة، ويتم تحقيق هذا من خلال علاج تلف الجلد الطفيف، مثل: فرط التصبغ أو نقصه، وتفاوت لون البشرة، والخطوط الدقيقة حول العينين، وبقع العمر، كما يحتاج الشخص للخضوع إلى 4-6 جلسات علاجية، وتتميز بأنها تحتاج فترة نقاهة قليلة، ويرافقها انزعاج خفيف فقط.
  • فراكسل الترميم Fraxel restore: لهذا النوع من الفراكشنال ليزر قدرة على علاج الأضرار الخفيفة إلى الشديدة التي تصيب الجلد، مثل: حب الشباب، والتجاعيد حول العينين، والندبات الجراحية، والكلف، والتقرن الشعاعي الذي يتضمن ظهور بقع جافة، متقشرة، وخشنة الملمس على الجلد، ويكون هذا نتيجة التعرض للأشعة فوق البنفسجية، كما أنّ فترة النقاهة تكون من 2-4 أيام، ويحتاج الشخص إلى 3-5 جلسات علاجية، يواجه خلالها انزعاج خفيف إلى متوسط.
  • فراكسل الإصلاح Fraxel repair: يساعد هذا النوع على شد الجلد، ويصحح تلف الجلد الشديد، مثل التجاعيد العميقة، والاحمرار الناجم عن الشمس، والملمس غير المنتظم، ويحتاج إلى فترة نقاهة أسبوع أو أكثر، كما يحتاج الشخص لـِ 4-6 جلسات وينجم عنه انزعاج متوسط إلى شديد.

من هم المرشحون لإجراء الفراكشنال ليزر؟

يعد الأشخاص الذين يتمتعون بصحة جيدة، ولكن لديهم مشاكل محددة، مثل: الخطوط الدقيقة والتجاعيد، والنمش، وعلامات التمدد هم أفضل المرشحين لهذا الإجراء.[١٠]


ما هي موانع إجراء الفراكشنال ليزر؟

هناك بعض الأمور التي تمنع إجراء الفراكشنال ليزر للشخص، مثل: وجود ندبة ضخامية، أو ندبة الجدرة، أو البهاق، فهي قد تسبب تفاقم هذه المشاكل،[١١] والندبة الضخامية هي ندبة مرتفعة وسميكة ظاهر على الجلد، وتكون نتيجة لاستجابة غير طبيعية من الجسم لالتئام الجروح،[١٢] أمّا ندبة الجدرة فهي عبارة عن نتوءات متهيجة، وردية اللون أو حمراء، تظهر مكان تلف الجلد السابق، وتبدأ بالتوسع التدريجي، وتكون مثيرة للحكة.[١٣]


التحضير لإجراء الفراكشنال ليزر

في الحقيقة ليس هناك حاجة إلى الكثير من التحضير لهذا الإجراء، ولكن من المستسحن اتباعك التالي:[١٠]

  • تجنب التعرض لأشعة الشمس لمدة أسبوع قبل الإجراء.
  • تجنب استخدام منتجات العناية بالبشرة التي قد تسبب تهيجًا في الأسبوع السابق للعلاج.
  • أخبر طبيبك إن كنت قد أجريت فراكشنال ليزر سابقًا لوجهك ولديك تاريخ من القروح الباردة، فقد يتطلب هذا البدء بعلاج وقائي يوم العلاج.


كيف يتم إجراء الفراكشنال ليزر؟

يتضمن إجراء الفراكشنال ليزر للوجه الخطوات التالي:[١٠]

  • وضع كريم مخدر موضعي لمدة ساعة على المنطقة المستهدفة، ثم إزالته.
  • إجراء 4 تمريرات باستخدام الليزر في كل ربع من منطقة العلاج.[١٤]
  • نفخ هواء بارد على المنطقة المعالج لتقليل الانزعاج.[١٥]

المراجع

  1. fractional laser treatment is,layer of skin, the dermis. "What Is a Fractional Laser Treatment?", kraussdermatology, Retrieved 1/11/2021. Edited.
  2. ^ أ ب "Fraxel Laser | Philadelphia", aboutfaceskincare, Retrieved 5/9/2021. Edited.
  3. ^ أ ب "Fraxel Laser: What You Need to Know", realself, Retrieved 28/10/2021. Edited.
  4. "Laser resurfacing", mayoclinic, Retrieved 5/9/2021. Edited.
  5. "Contact dermatitis", nhs, Retrieved 6/9/2021. Edited.
  6. "Laser Skin Resurfacing", clevelandclinic, Retrieved 1/11/2021. Edited.
  7. "How Effective Is Fraxel Laser for Acne Scars", dermsurgery, Retrieved 5/9/2021. Edited.
  8. "Laser Treatment with Fraxel", bcm, Retrieved 28/10/2021. Edited.
  9. "Fraxel Laser – A Trio of High-Tech Skin Rejuvenation Treatments", facialplasticsurgery, Retrieved 28/10/2021. Edited.
  10. ^ أ ب ت "Fraxel Laser NYC", michelegreenmd, Retrieved 28/10/2021. Edited.
  11. "Here’s What Your Skin Looks Like After Fraxel Treatments", healthline, Retrieved 28/10/2021. Edited.
  12. Factors that increase the risk of hypertrophic,especially keloids, run in certain families. More "Hypertrophic Scar", clevelandclinic, Retrieved 28/10/2021. Edited.
  13. "Keloid Scar", medicinenet, Retrieved 28/10/2021. Edited.
  14. "Fraxel Laser: What You Need to Know", realself, Retrieved 28/10/2021. Edited.
  15. "FRAXEL", dermatologyofct, Retrieved 28/10/2021. Edited.