تطرح النساء الحوامل العديد من التساؤلات حول مدى أمان العديد من الإجراءات، قبل خضوعهنّ لها، ومن بينها إمكانية القيام بإجراء إزالة الشعر بالليزر، فهل هي آمنة أثناء الحمل؟ سنجيب في هذا المقال عن أبرز تساؤلات الأمهات حول هذا الخصوص.[١]


هل إزالة الشعر بالليزر تضر المرأة الحامل؟

بشكل عام، تعدّ إزالة الشعر بالليزر عملية آمنة، أمّا بالنسبة للحامل، فإنه وفقاً لجمعية الحمل الأمريكية، لا توجد أي دراسات قاطعة حول ما إذا كان من الآمن بالنسبة للمرأة الحامل القيام بإزالة الشعر بالليزر أثناء الحمل أم لا، وتبعاً لهذا النقص في المعلومات حول تأثير الليزرعلى الجنين، فإنه يوصي العديد من المختصين بتجنب إزالة الشعر بالليزر أثناء الحمل، والقيام به بعد الولادة.[٢][٣]


متى يمكن القيام بإزالة الشعر بالليزر؟

يمكن اللجوء إلى الليزر عندما تعود معظم الهرمونات لمستوياتها الطبيعية، أي بعد الولادة بثلاثة أشهر.[٤]


هل من الآمن إزالة الشعر بالليزر أثناء الرضاعة الطبيعية؟

يجب استشارة الطبيب حول إمكانية إزالة الشعر بالليزر أثناء الرضاعة، حيث تعدّ آمنة بشكل عام، ولكن ينصح بعض المختصون بعدم إجرائه لمنطقة الصدر.[٣]


ما هي المخاطر المحتملة حول إزالة الشعر بالليزر؟

على الرغم من أنّ أشعة الليزر تخترق الجلد ملليمترات قليلة فقط، ولكنّها قد تنطوي على بعض الآثار الجانبية أو المخاطر المحتملة، ومنها ما يأتي:[٥]

  • من الممكن أن تمتصّ الأنسجة المحيطة بموقع الشعر الذي تتمّ إزالته بالليزر، الإشعاع غير المعالج باليود، على الرغم من أنه من غير المعروف كيف سيكون تأثير ذلك على الجنين.
  • الكريمات الموضعية المخدرة المستخدمة قبل الإجراء، تسبب الألم الطفيف، فلا ينصح باستخدامها أثناء الحمل، وكذلك لتجنب الآثار الجانبية بعد أن يمتصها الجلد.
  • التغيرات الهرمونية أثناء الحمل ممكن أن تؤدي إلى حدوث تغييرات في إنتاج صبغة الميلانين في الجسم، التي هي أساسًا الهدف الذي تعمل عليه أشعة الليزر، مما يجعل إزالة الشعر بالليزر أثناء الحمل أقل فاعلية، وأكثر ألمًا.
  • إذا تمّت إزالة الشعر بالليزر في منطقة أسفل البطن أوالفخذين، فقد يؤدي هذا لحدوث التقلصات.
  • إجراء الليزر في المراحل المتأخرة من الحمل، يسبب الضيق وعدم الراحة، عند إجراءه لمنطقة البكيني، أو الثديين، اللذان تزداد حساسيتهما أثناء فترة الحمل.


طرق بديلة آمنة لإزالة الشعر للحامل؟

هناك خياراتٍ أخرى أكثر أماناً بالنسبة للحامل لإزالة الشعر، منها الآتي:[٦]

  • الحلاقة.
  • الشمع والحلاوة: حيث تمنح هاتان الطريقتان نتائج لفترة طويلة، ويمكن استخدامهما ما دام لم يجعل الحمل البشرة شديدة الهياج أو الحساسية، حيث سيتمّ بهذه الطريقة استخدام خليط السكر الساخن على الجلد لإزالة الشعر.
  • نتف الشعر بالخيوط: ولكن من الممكن أن يكون حلق المناطق الحساسة من الجسم، أثناء الحمل أمرًا صعبًا، خاصة خلال الأشهر الأخيرة منه؛ نتيجةً لزيادة حجم البطن في هذه الآونة من الحمل، وبالتالي لا يمكن للمرأة الحامل الرؤية على نحو واضح، لذلك يجب القيام بها ببطء وحذر.


المراجع

  1. "Can I have a laser or IPL hair removal treatment while pregnant?", brazilianbutterfly.com, Retrieved 12/11/2021. Edited.
  2. "Laser Hair Removal and Pregnancy", americanpregnancy.org, Retrieved 12/11/2021. Edited.
  3. ^ أ ب "Laser Hair Removal While Pregnant: Is It Safe?", laserallclinic.com, Retrieved 12/11/2021. Edited.
  4. "Can I Get Laser Hair Removal While Pregnant?", verywellfamily.com, Retrieved 12/11/2021. Edited.
  5. "Is It Safe To Undergo Laser Hair Removal Treatment During Pregnancy?", momjunction.com, Retrieved 12/11/2021. Edited.
  6. "How to Remove Hair During Pregnancy Safely", whattoexpect.com, Retrieved 12/11/2021. Edited.