ما هي الحساسية الجلدية؟

توصف الحساسيّة الجلديّة (بالإنجليزيّة: Skin allergy) بأنّها حكّة، أو احمرار، أو تورّم يُصيب الجلد، وتحدُث الحساسيّة الجلديّة عادةً عندما يتعرض الجهاز المناعي لرد فعل غير مُعتاد تجاه مادة مُعيّنة، كما يُمكن للجلد أن يُصاب بالحساسيّة ويتهيّج عند التّعرّض لبعض الأدوية أو الالتهابات، ويجدُر بالقول أنّ أعراض الحساسيّة الجلديّة قد تختلف من حالةٍ لأُخرى.[١][٢]

ما هي أنواع حساسية الجلد الشائعة؟

تتعدد أنواع حساسية الجلد، ومنها ما يلي:

  • الإكزيما أو التهاب الجلد التأتبي: (بالإنجليزية: Atopic dermatitis) وهي أحد الحالات التي تسبب احمرار الجلد والحكة، وتسببها عدة عوامل منها الصابون وتغير الطقس، ومسببات الحساسية الأخرى، وتشيع في الأطفال أكثر من البالغين.[٣][١]
  • التهاب الجلد التماسي: (بالإنجليزية: Contact dermatitis) وهو طفح جلدي أحمر اللون يسبب الحكة، ويحدُث نتيجة لمُلامسة مادة مُعيّنة، والطفح الجلدي النّاتج عنها ليس معديًا أو خطيرًا، ولكنه قد يكون مزعجًا للغاية.[٤]
  • الشرى: (بالإنجليزية: Urticaria) وهو الطّفح الجلدي الذي يظهر كرد فعل تحسسي على شكل طفح أحمر مثير للحكة، وينتُج هذا الطّفح بسبب التعرض لمسببات الحساسية.[٥]
  • الوذمة الوعائية أو الانتفاخ: (بالإنجليزية: Angioedema)، وينطوي حُدوث الوذمة الوعائيّة على حدوث انتفاخ أو تورم في الشفتين، والعينين، والقدمين، واليدين، وأحيانًا يكون مترافقًا مع الشرى، ويتميز بأن المصاب به يشعر بالوخز أو الحرقان مكان الحساسية، ولا يكون هناك احمرار أو حكة.[٦]
  • الطفح الحراري: (بالإنجليزية: Heat rash)، وهو أحد أنواع الحساسية الناجمة عن انسداد قنوات العرق، ويحدث هذا خلال وجود الظروف الجوية الحارة والرطبة.[٧]


أعراض حساسية الجلد وأبرز ما يُميّزها

تحدث العديد من الأعراض لدى الشخص المصاب بحساسية الجلد، ويُمكن تلخيص هذه الأعراض كما يأتي:[٨]

  • يعد الطّفح الجلدي العرض الأساسيّ لحساسية الجلد، وقد يبدأ كإحساس بالحكة، أو نتوء بارز أو احمرار، وقد يكون الطّفح الجلدي:
  • مُفاجئ.
  • مُثير للحكّة.
  • مُحمرّ.
  • مُتورّم.
  • يكون الجلد مُتقشّر.
  • يكون الجلد مُتشقّق.
  • يمكن أن تتغير ردود الفعل المُصاحبة لحساسيّة الجلد بمرور الوقت، وقد يتكرّر ظُهور الأعراض في حال تعرّض الجلد لنفس المُحفّز مرةً أُخرى، أو قد تظهر أعراض أُخرى.[٨]


أسباب حساسية الجلد

هناك العديد من الأسباب التي قد تُعزى لها حساسية الجلد، ومن أكثرها شيوعًا ما يلي:[٩]

  • التعرض لمادّة تحتوي على معدن النّيكل (بالإنجليزيّة: Nickel)، وهو المعدن المستخدم في صناعة المجوهرات، والمكياج، والمستحضرات وغيرها.
  • استخدام بعض واقيات الشمس وبخاخات الحشرات.
  • استخدام بعض الأدوية الموضعية التي توضع على الجلد، مثل الكريمات أو المضادات الحيوية.
  • التّعرض للعُطور.
  • التّعرّض لمواد التنظيف.
  • الاحتكاك ببعض أنواع النّباتات مثل اللبلاب السام (بالإنجليزيّة: Poison ivy).
  • التّعرّض لمادة اللاتكس (بالإنجليزيّة: Latex)، وهي التي تستخدم في عدّة صناعات مثل القفزات البلاستيكية والمطاطية، والبالونات، وغيرها.
  • التّعرّض لإحدى المواد الكيميائية.
  • التعرض لدرجات حرارة باردة أو ساخنة.[٢]
  • التعرض للقاح الزهور عن قُرب.[٢]
  • التّعرّض لضوء الشمس السّاطع.[٢]
  • أكل بعض الأطعمة.[٢]
  • التعرض لبعض أنواع الحشرات.[٢]


تشخيص الحساسية الجلدية

عند تشخيص الحساسيّة الجلديّة يُمكن للطّبيب أن يستعين بالطّرق الآتية:[١٠]

  • الاستفسار عن الأعراض التي يعاني منها الشّخص المُصاب بالحساسيّة، ومعرفة أوقات حدوثها.
  • فحص البشرة والنظر إلى عيني الشخص المُصاب بالحساسيّة، وأنفه، وحلقه، وصدره للتحقق من وجود أي علامات شير إلى الحساسية.
  • طلب عدّة فُحوصات واختبارات، ومنها ما يلي:
  • اختبار وخز الجلد: (بالإنجليزية: Skin prick test)، وهو إحدى اختبارات الحساسية المستخدمة لتحديد المادة المسؤولة عن حُدوث الحساسيّة، بما فيها حبوب اللقاح، والعفن، ووبر الحيوانات، والأطعمة، وعادة يبدأ الفحص بوضع عدة مواد قد تكون مُسبّبة للحساسية على الجلد، في مناطق محددة من الجلد؛ وهذا للتحقق إذا كان الجلد سيظهر أي ردة فعل، وتظهر النتائج خلال 15 - 20 دقيقة.[١١][١٢]
  • اختبار الجلد داخل الأدمة: (بالإنجليزية: Intradermal skin test) يُستخدم هذا الاختبار في حال كانت نتيجة اختبار وخز الجلد سلبيّة، وكان لا يزال هناك شك لدى الطبيب بأن المريض يعاني من حساسية تجاه مادة معينة، كما يستخدم للتحقق من وجود حساسية تجاه سمّ النحل أو البنسيلين (بالإنجليزيّة: Penicillin)، ويُجرى باستخدام كمية صغيرة من مسببات الحساسية، بحيث تحقن المادة المتوقعة داخل الجلد، وثمّ تُراقب ردة الفعل.[١٢]
  • اختبارات الدم: وتتضمّن اختبار IgE المحدّد (بالإنجليزيّة: Specific IgE)، ويبدأ إجراء هذا الاختبار بسحب عينة دم من إحدى أوردة الذّراع أو اليدّ، ومن ثمّ توضع المادة التي يُحتمل أن تكون السبّب في ظُهور الحساسيّة الجلديّة بالعيّنة، ثمّ يتمّ التحقق من وجود ردة فعل، إذ في هذه الحالة سيُنتِج جهاز المناعة الغلوبولين المناعي هـ "(بالإنجليزية: Immunoglobulin E) واختصاراً IgE" الذي يهاجم مسببات الحساسية، وحقيقةً لا يمكن الاعتماد على هذا الاختبار وحده دائمًا، إذ إنّه قد يمنح نتائج تشير إلى وجود حساسية رغم عدم وجودها، وهذا ما يُسمّى بالنّتائج الإيجابيّة الكاذبة (بالإنجليزيّة: False positive).[١٠]
  • اختبار التحدي: (بالإنجليزيّة: Challenge test)، يستخدم هذا الاختبار للتحقق من ردود الفعل تجاه الأطعمة والأدوية، وينطوي هذا الاختبار على تناول الشخص أو استنشاقه لكمية صغيرة من مسببات الحساسية أثناء تواجده في عيادة الطبيب، ثم يراقب الطبيب ردة فعل الشخص للتحقق من وجود أي أعراض.[١٠]
  • اختبار الرقعة: (بالإنجليزية: Patch test) يُستخدم هذا الاختبار لتحديد ما إذا كانت مادة معينة تسبب التهاب الجلد التماسي، ويُجرى باستخدام رقعة أي شريط لاصق يحتوي على المواد التي يُحتمَل أن تكون السّبب في نُشوء هذه الحساسيّة، وثم يوضع على الجلد على الذراع أو الظهر لمدة 48 ساعة، ومن الممكن استخدام 20 - 30 مادة محتمل تسببها بالحساسية، مثل: اللاتكس، والعطور، والأدوية، وصبغات الشعر، والمعادن، ويشير الجلد المتهيّج إلى وجود حساسية.[١١]

علاج الحساسية الجلدية

تعد الوقاية وعدم التعرض لمهيجات الحساسيّة أهم طريقة لعلاج حساسية الجلد، وقد تكون الطّرق العلاجيّة الآتية مُناسبة كذلك:[١٣]

  • استخدام العلاجات التي تؤخذ دون وصفة طبية لتخفيف الانزعاج، ومنها ما يلي:
  • مُستحضرات وكريمات البشرة مثل الهيدروكورتيزون (بالإنجليزيّة: Hydrocortisone)، ولاكتو كالامين (بالإنجليزيّة: Lacto calamine).
  • الحُبوب أو الأقراص الدّوائيّة المُضادّة للهيستامين (بالإنجليزيّة: Antihistamines tablets).
  • استخدام الكمادات الباردة على مكان الحساسيّة.
  • تجربة حمامات الشوفان.
  • تجنب خدش مكان الحساسية وحكّها بشدّة وعُنف.


الوقاية من الحساسية الجلدية

يعد اكتشاف مسببات الحساسية أهمّ طريقة لمنع حدوث الحساسية الجلدية، ولا بد من الأخذ بعين الاعتبار المواد التي يتعرض لها الشخص باستمرار، مثل؛ الصابون، وجل الاستحمام، ومنتجات الشعر، والمكياج، ومزيلات العرق، وبعض الأطعمة والأدوية، كما يفضل ترطيب الجلد باستمرار للحماية من الإكزيما.[١٠]


دواعي مراجعة الطبيب

يُفضّل مرُاجعة الطبيب في حال ظهور أعراض الحساسية الآتية:[١٣]

  • احمرار الجلد.
  • الانتفاخ والتّورّم.
  • ظُهور النّتوءات البيضاء حول الخدين، أو العينين، أو الشفتين.

المراجع

  1. ^ أ ب "Skin Allergy", aaaai, Retrieved 17/5/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح "What Is an Allergic Skin Condition?", aafa, Retrieved 14/5/2021. Edited.
  3. dermatitis (eczema) is a,been found for atopic dermatitis. "Atopic dermatitis (eczema)", mayoclinic, Retrieved 17/5/2021. Edited.
  4. "Contact dermatitis", mayoclinic, Retrieved 17/5/2021. Edited.
  5. "What are hives (urticaria)?", medicalnewstoday, Retrieved 14/5/2021. Edited.
  6. "3 Most Common Types of Allergic Skin Rashes", verywellhealth, Retrieved 14/5/2021. Edited.
  7. "Heat rash", mayoclinic, Retrieved 17/5/2021. Edited.
  8. ^ أ ب "An Overview of Skin Allergies", verywellhealth, Retrieved 14/5/2021. Edited.
  9. "Common Causes of Skin Allergies", webmd, Retrieved 17/5/2021. Edited.
  10. ^ أ ب ت ث "Skin Allergy", intermountainhealthcare, Retrieved 14/5/2021. Edited.
  11. ^ أ ب "Allergy skin tests", middlesexhealth, Retrieved 15/5/2021. Edited.
  12. ^ أ ب "Allergy testing - skin", medlineplus, Retrieved 15/5/2021. Edited.
  13. ^ أ ب "Skin Allergies", medanta, Retrieved 14/5/2021. Edited.